الاعمال

ميدفيديف يحذر من المساس بعضوية روسيا بمجلس الأمن أو “الفيتو”

حذر ديمتري ميدفيديف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي من دعوات غربية في النظر للأعضاء بوضع الدائمين للأمن التابع للأمم المتحدة ، بما في ذلك حق النقض (الفيتو) ، متوعد بأن تواجه المنظمة مصير ما كان يعرف بـ “عصبة الأمم المتحدة”.

وتعليقا على دعوات دول غربية النظر في العضوية الدائمة في مجلس الأمن الدولي ، قال ميدفيديف في بيان “يجب ألا تخضع الدائمون في مجلس الأمن للأمم المتحدة للمراجعة ، بما في ذلك حق النقض (الفيتو)”.

مجموعة شركات عالمية (1920-1946) إلى الأمم المتحدة “.

ميدفيديف أنه يمكن أن تكون مصونة عدد الأعضاء العضوية في مجلس الأمن الدولي ، لكن يجب أن تكون مصونة.

وحث على رفض ما أسماها من الأفكار الغربية عن النظام الأساسي ، النظام الأساسي للعناصر الأساسية في أسس أسسها ، وكونها فكرة جيدة ، فكرة تمليها “رغبة الأنغلو-ساكسون المهووسة” ، إلى وضع عوامل في وضع البداية في وضع البداية في وضع البداية في وضع البداية في وضع البداية على العالم.

وبعد حرب روسيا على أوكرانيا تصاعدت الدعوات من روسيا إلى جانب دول أخرى هي الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى