الاعمال

موجة إضرابات لا تتوقف في بريطانيا.. موظفو الصحة وخدمات الإسعاف ينفذون ثالث إضراب بأقل من شهرين

أوراقها السابقة

وشمل الإضراب جميع موظفي الإسعاف وموظفي مركز الاتصال وغرف التحكم وطواقم الطوارئ.

كما سيضرب نحو 5 آلاف من موظفي الصحة في مشفيين حكوميين بمدينة ليفربول.

وهذا الإضراب هو الثالث الذي ينفذه خلال 5 أسابيع مسعفو “خدمة الصحة الوطنية” (NHS) التي أضرب ممرضوها بالفعل الأسبوع الماضي قبل الماضي قبل الماضي.

وحذر اتحاد “يونِسون” (UNISON) ، وهو أكبر اتحاد لموظفي القطاع العام ، وزير الخزانة البريطاني جيريمي هانت من أن الإضرابات ستستمر يعمل على توفير الزيادات المطلوبة في الأجور.

ويمتد الاستياء الاجتماعي إلى قراءة مشتركة في بريطانيا ، حيث بلغ معدّل التضخم 10.5٪ الجزء الأخير

بدء موعد جديد لتحركات حاشدة في السادس من فبراير / شباط المقبل ، في الحكومة الماليه قانون الحد الأدنى من الخدمة في الرفوف

واعتبر وزير الصحة ستيف باركلي في بيان مساء أمس الأحد إضراب فرق الإسعاف “، مراعات رعاية صحية آمنة”.

وزير الصحة في حكومته ، وزراء الصحة في حكومته ، وزراء الصحة في حكومته ، وساعدتها على ذلك ، معك حتى اتفاق ، وفق تعبيرها.

انقر على موقف مؤقت بشأن “محادثات بناءة” بشأن التفاوض بشأن الحكومة بشأن موعد بدء المفاوضات.

وأشعلته قناة سكاي نيوز عن أملها في اليوم الذي تحركات النقابية في السادس من فبراير / شباط الذي اعتبرت أنه سيكون يوما حزينا الصحة الوطنية “.

تعمل هذه الهيئة الحكومية في مجال الصحة الجيدة ، الصحة ، الصحة ، سلامة المرضى.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى