الاعمال

مجلس علماء الذرة يعلن موعد الإبادة البشرية.. تعرف على قصة “ساعة يوم القيامة”

أعلن مجلس العلوم المعلمة عن نشر الذرة الصفراء سيعلن يوم 24 يناير / كانون الثاني الجاري تحديث “ساعة يوم القيامة” (Doomsday Clock) ، المصممة للتنبؤدى قرب البشرية من الإبادة المروعة.

وقال إنه سيقرر الثلاثاء المقبل ما إذا كان ذلك المقرر الذي أعلن عنه سابقًا ، وهو تثبيت عقارب الساعة عند 100 ثانية قبل منتصف الليل ، أم تغييرا ما في الأمر.

و “ساعة القيامة” هي ساعة واحدة من العوامل الأخرى ، مما أدى إلى نشرها في برنامج آخر ، داخل خطة “نشرة الذرة” ، تحسّن وضع العالم في مواجهة الأخطار النووية والمناخية.

وفي 21 يناير / كانون الثاني 2022 ، أجرى المجلس تثبيت عقارب الساعة عند 100 ثانية فقط قبل “ساعة الصفر” ، وهي الـ12 منتصف الليل.

تبلغ مساحتها 300 متر مربع.

ما قصة ساعة يوم القيامة؟

تم الكشف لأول مرة عن “ساعة يوم القيامة” في بداية الحرب الباردة عام 1947 من قبل مجلس العلوم المعلمة التابع لبرنامج الذرة.

الحفلة السياحية ، الحفلة ، الحفلة ، الحفلة ، الحفلة ، الحفلة ، …

وبعد 4 أشهر من إلقاء القنبلة .

https://www.youtube.com/watch؟v=xZ1aglZDOVY

وفي عام 1949 محرر محرر النشرة عقارب الساعة من 7 إلى 3 دقائق قبل منتصف الليل بعد أن اختبر الاتحاد السوفياتي أسلحته النووية الأولى.

وفي عام 1953 ، تحركت الساعة إلى ما قبل منتصف الليل بدقيقتين ، بعد أن فجرت الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي أول أسلحة حرارية ، ويعد هذا هو أقرب توقيت إلى منتصف الليل على هذه الساعة في القرن الـ20.

ومؤخرًا تم تحديث الساعة من جديد تهديدات إضافية بعد الطاقة النووية ، مثل تهديدات تغير المناخ ، بالإضافة إلى تهديدات أخرى تدفعنا إلى الاقتراب أكثر من أي وقت مضى من الانقراض.

الطبعة الثامنة ، يقوم بإضافته إلى عام 2010 ، يقوم بإدخال أحدث المعلومات في عام 2010 ، طبقت نشرات الخبر في نشرات الخبر.

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى