الاعمال

قبل أن تبدأ البحث عن فرص الاستثمار.. أجب عن هذا السؤال

إذا كنت تفكر في الاستثمار بمشروع مشروع ، مشروع تجاري- مشروع تجاري- مشروع تجاري- مشروع تجاري- مشغّل ، مشروع ، مشروع ، فكرة مشغولة في حال لم تجد إجابة عن السؤال ، فعليك البحث عن فرصة استثمارية أخرى.

لماذا يتكيف عليك تحديد أسباب “الاستثمار”؟

تقرير نشرته مجلة “فوربس” (Forbes) US ، يقول الكاتب بروس روبرتس إن البحث عن الأسباب التي تدفعك للاستثمار سيساعدك على فهم جوهر الفرص وتحديدها تحديدًا وتصور نتائجها ، توجيه العناية الواجبة للاستثمار المناسب.

ويحتاج المشروع التجاري إلى جعله يرافقه ويقيم له بشكل فعال ، داخليًا وخارجيًا. ويكمن التحدي الذي يواجهه المستثمر في إيجاد والتأكد من ماهية هذا السبب على أرض الواقع.

ويوضح الكاتب أن العرض التقديمي للمستثمر للمستثمر الذي يبحث في ماهية المشروع سيجعلك تحاول تجميع العناصر المتباينة لخطة العمل ، بينما تحدد الأسباب سيوفرهما للأعمال التي تدعم الاستثمار.

تتبع خطى المستثمر الرئيسي

في مجال للاستثمارات ، هناك ظاهرة تسمى المستثمر الرئيسي. في كثير من غير مخطط ، يتبع كثير من رواد الأعمال خطى مستثمر آخر عندما يقررون أن تستثمر في استثمار ما. و كان هذا يدل على أن أسهمه في التطوير الوظيفي.

تعتبر الأسئلة الأساسية هي الأفضل أداءً في الأصل.

متوسط ​​، لا متوسط ​​المستثمرين أسباب الاستثمار على الأقل حتى تكون خطواتهم مدروسة.

“أسباب الاستثمار” ليست متماثلة

بداية العمل التجاري ، تبدأ بداية من بداية العمل التجاري

تأكد من أن الأنشطة الربحية وفرص الاستثمار لتحقيق النجاح ما لم تتمكن من تقديم منتجات ترضي العملاء باستمرار. ركزًا مبدئيًا على العملاء ، وفرصة العمل التي توفرها شركتك ، ودوافع العملاء الأساسيين.

ابحث عن الأسباب بسرعة

عادة ما تبدأ عملية استعراض الشركات المتاحة للاستثمار بمراجعة ورواد الأعمال السوق الأول. ويرغب الأعمال التجارية في الحال في إخبارك بقصتهم ونجاحهم المرتقب بطريقتهم الخاصة. تقييم عرضهم التقديمي ، ويجب أن تقضي وقتًا في تقييم المبيعات.

فرص الاستثمار في الاستثمار بشكل أساسي

هل حصلت على إجابة واضحة عن هذا السؤال؟

وقد نشر موقع ميلينيال موني (أموال الألفية) موضوعاً تحت عنوان “أفضل إستراتيجيات الاستثمار” للكاتب غرانت ساباتير ، تناول فيه تجربته في الاستثمار والإستراتيجيات التي تتبعها في إدارة الاستثمارات بنجاح حتى حصل على مليون دولار خلال 5 سنوات.

شاباتير ، السؤالين الأكثر تكرارًا لما ترده من قرّاء موقع “ميلينيال موني” هما: ما الذي تستثمر فيه؟ وما أفضل إستراتيجيات الاستثمار؟

يمكنك الاستثمار في الاستثمار في الاستثمار ، و الاستثمار في الاستثمار في العقارات ، ومن ثم الاستثمار في الأسهم والعقارات.

ويؤكد الكاتب أن مبادئ الاستثمار هذه هي مجرّبة وحقيقية ، وأنها معهم فقط ، “ساعدت ملايين الناس على بناء وتحقيق الاستقلال المالي”.

{، إلا أن بعض المبادئ العامة ، عليك أن توليها اهتماما إذا كنت ترغب في ذلك في بناء الثروة “.

الاستثمار المضمون

كتب الكاتب إلى أن كثيرا من المستثمرين المشاريع الجديدة للمبتدئين.

ويذكّر بالذين أوصوا هذه الأسهم الأسهم أول مرة كانت نتفليكس عام 2004 بسعر 1.85 دولار للسهم ، وآبل في عصر “آيبود شافل” بسعر 4.97 ، ويت بحث انظر: أين هم الآن؟ تبلغ وكمية أسعارهم؟

5 نصائح واقع العمر

ويعود ساباتير ليقدم 5 نصائح لتفادي التورط في استثمارات غير مجدية:

  1. أو استثماريا من شخص قابلته حديثا.
  2. الحصول على عوائد أكثر من 12٪ اسبوعًا بشكل يبعث على السخرية.
  3. لا تستثمر في ما لا تفهمه.
  4. قم بإعادة إدراجك في عدد من التعليقات التي قمت بوضعها ، فمن الضروري أن تقوم بإعادة بيعها مرة أخرى.
  5. توجد هنا مئات الآلاف من الدولارات.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى