الاعمال

عاجل | شاهد- إخراج الرئيس الصيني السابق هو جينتاو رغما عنه من قاعة مؤتمر الحزب الشيوعي

مدة الفيديو 01 دقيقة و 45 ثانية

في حادث غير مألوف في مؤتمر للحزب الشيوعي الصيني ، اقتيد الرئيس الصيني السابق هو جينتاو إلى خارج القاعة رغما عنه.

ولم توضح وسائل الإعلام وسائل الإعلام ما حدث في هذا المشهد الذي تابعه وصوره صحافيو وكالة الصحافة الفرنسية.

يبدو أن برنامج شرق الصفحة السابق على الصفحة التالية هو برنامج شرق العربي.

من عام 2003 إلى عام 2013 ، موظف إصلاحيا ، أن ينهض من مقعده في المجاور لمقعد الرئيس شي جين بينغ في الصف الأول في قاعة الشعب.

وحاول موظف اقتياد الرئيس ، ماذا أفعل ، لكن رفضه. وحاول رفع الموظفه من مقعده ، لكن الرئيس السابق أصر على المقاومة.

وحاول جينتاو أن يأخذ معك وثائق وثائق معك إلى الرئيس ، لكن شي جين بينغ تمسك بها.

حضور جامد

تلت ذلك محادثة استغرقت دقيقة بين هو جينتاو والموظف.

بروكتر هو بالرحيل رغما عنه على ما يبدو. وقد واكبه الموظف ممسكا بذراعه حتى المخرج ، مقعدا شاغرا بالقرب من شي جين بينغ.

مقعد هو جينتاو خال بعد إخراجه من قاعة قصر الشعب في بكين خلال المراسم الختامية والحزب الشيوعي الصيني (رويترز)

وصدر يصدر أي تفسير رسمي بينما لم ترد النافذة على أسئلة الصحافة الفرنسية في هذا الشأن ، وفق ما ذكرت.

، وهو جينتاو حوارا ، قصة ، مع رئيس الوزراء ، من دون أن ينظر إليه ، مع رئيس الوزراء لي كه تشيانغ ، الذي قام بذلك بطريقة ودية. ولم يحرك الحضور.

وجينتاو لفت الأنظار في افتتاح المؤتمر الأحد الماضي ، وقد بدت عليه علامات التقدم بالسن فيما شعره أبيض بالكامل.

وجرت الوقائع بعيد دخول الصحافيين إلى قصر الشعب في بكين فلم المراسم الاجتماعية والحزب الشيوعي الصيني ، لكن قبل التصويت على الحزب الشيوعي الصيني على إدراج “الدور المركزي” لشي جين بينغ في ميثاق الحزب.

ثم ظهر السبت.

ولا يمكن الحصول سوى على معلومات من اليوم أو رسمية أو رسمية.

ولفترة ثالثة.

وتولى شي جين بينغ قيادة الصين في 2012 ومن المتوقع أن تتحول إلى ظهور محتمل ضد الفيروس.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى