الاعمال

تجربة السينما التعاونية لحل أزمات التمويل والعرض

كان الضباب يلف بلدة “روتشديل” الإنجليزية قرب مانشستر عندما قررت مجموعة من العاملون عقد اجتماع لحل مشكلة ارتفاع الأسعار ورداءة المنتجات الغذائية في المحلات التجارية. وقد تمخضت قريحة المشاركين عن فكرة جمع مبلغ من المال من بعضهم البعض متجرهم الخاص ومشاركة الربح ، فالفكرة لم تكن في كنز المال بقدر ما كانت في المنتجات الغذائية بسعر مناسب وجودة عالية. ومن دون الارتهان الجار.

حدث هذا عام 1844 ، وبدءًا من التجربة ، وجسّد اللحظات الأولى من التاريخ ، وجسّد اللحظات الأولى من عمر الفكرة وسابقها التاريخي فيلم “رواد روتشديل” من إخراج جون مونتيغراند وآدم لي هاميلتون عام 2012.

جمعية برمنغهام للفيلم التعاوني اختارت منذ عام 2010 إطارا عاما لموضوعات الأفلام التي تعرضها تحت عنوان “فقط أفلام ، من أجل عالم أكثر عدالة”. من القضايا المتعلقة بالمعلومات المتعلقة بالمعلومات الاجتماعية والسلام والتعاونيات وحقوق الإنسان

كان الفيلم فيلم استلهاما لعنوان فيلم يحمل عنوانًا وبدءًا ومنطلقًا انطلاقًا من أوائل المشاريع التي تبدأ في العمل مجال النسيج. وكلا الفيلمين أنتجتهما الحركة التعاونية للتعريف بها وبأنشطتها. وفتحة يعبران عن اهتمام التعاونية بإنتاج وعرض الأفلام والحركة من جديد

العلاقات العامة و العلاقات العامة وجهة نظر جمهور المشاهدين وهي جمعيات منتشرة في عدة مدن مثل سلاو قرب لندن أو بلدة ووتن الإنجليزية.

في برمنغهام البريطانية مثلا توجد جمعية برمنغهام للفيلم التعاوني ، ولديها أعضاء مسجلون ، مفتوحة لأي عضو يريد فيها التسجيل. ويختار أحد الأعضاء عنوانا لفيلم ويصوت الباقون بالمناسبة أو الاعتراض حتى يتم التصويت عليه قبل الإعلان عنه وعرضه في الخميس الثاني من كل شهر.

الجمعية اختارت منذ عام 2010 إطارا عاما لموضوعات الأفلام التي تعرضها تحت عنوان “فقط أفلام ، من أجل أكثر عدالة”. من القضايا المتعلقة بالمعلومات المتعلقة بالمعلومات الاجتماعية والسلام والتعاونيات وحقوق الإنسان. جمعية الجمعية العامة لجمعية أصدقاء الأرض في برمنغهام. ومن هذه الأفلام الفيلم الفيلم الوثائقي “كريب جبل: ثورة جماعية”

الحركة التعاونية والسينمائيون

تقف فكرة الجمعية التعاونية موقفا وسطا بين نموذج الشركة الهادف للربح حصرا وبين الجمعية التي ترفض فكرة الربح تماما. العاملين في المجال العام في المجال السينمائي. فالجمعية التعاونية هادفة للربح ، لكنها تضع اسمًا أعضاءً ارقامًا وأسلوبًا مسطحًا من الإدارة. وبدلا من إصدار الأسهم ، الثمن تزداد ارتفاعا مع قوة الشركة ، رؤوس الأموال وبدلا من استثماراها لمصلحة الممولين ، فقط الدخول والعاملين في علاقة منفعة تبادلية.

وفي عام 1961 تأسست في الولايات المتحدة الأمريكية ، الولايات المتحدة ، الولايات المتحدة ، الولايات المتحدة الأمريكية ، كجمعية على يد 22 فنانا من نيويورك. استمرار الاتصال والتوزيع للأعلام. كما تقوم بأرشفة هذه الأفلام السينمائية تقدم خدمة للباحثين في مجال الأفلام السينمائية. تمويل من مجلس نيويورك للفنون.

أما في بريطانيا مثال آخر في عالم اللوحات الرسمية ، فهو يوضح ، حيث استطاعت مجلة “المستهلك الأخلاقي” (المستهلك الأخلاقي) في عام 2009 جمع أكثر من 250 جنيه إسترليني من قرائها ، وقد أعطتهم أرباحا تقدر بـ 4٪ تقريبا إطار شراكة تعاونية بينها وبين جمهورها ، وهي نسبة ربح استثمارية جيدة.

فترة زمنية متباعدة تجربة واعدة تجزئة تعاونية سينمائية في المغرب باسم “سيغما 3” على يد عدد من السينمائيين هم محمد السقاط ومحمد عبد الرحمن التازي وحميد بناني وأحمد البوعناني. علامة واستطاعة هذه المجموعة إنتاج إنتاج علامات السينما المغربية وهي فيلم “وشمة” للمخرج حميد بناني عام 1970.

أما في تونس فدارت التجربة في فلك الاطار النقابي الهادف لتحقيق أهداف نقابية للأعضاء من دون التطرق للعمل السينمائي من إنتاج وعرض ، إذ نشأت “تعاونية الفنانين والمبدعين والتقنيين” عام 2017 تقدم خدمات علاجية وترفيهية واجتماعية بإقامة في قطاع السينمائي. وفي الأردن نشأت “تعاونية عمان للأفلام” بهدف تشجيع الإنتاج في فلسطين والفلسطينيين.

وقد بدأت التجربة العربية التعاونية في قطاع السينما في مرحلة الاكتشاف والتعرف. يمكنك الاستفادة من الأموال التي يمكن أن تكتشفها ، ويمكننا أن نكتشفها ، ويمكننا أن نكتشفها ، ويمكننا أن نكتشفها ، ويمكننا أن نكتشفها.

فالإطار التعاوني يكفل التمويل المبني على المبادئ الأولية للحركة الوطنية “المساعدة الذاتية ، والمنزلة الذاتية ، والديمقراطية ، والمساواة ، والإنصاف ، والتضامن”. يستهدف الربح ، يأخذ رفاهية المبدع وجودة بعين الاعتبار ، بالإضافة إلى للإطار الأخلاقي للحركة.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى