الاعمال

بعد حل برلمانات أكبر الأقاليم.. إلى أين وصلت الأزمة السياسية في باكستان؟

بعد فترة من الجدل وعدم اليقين في الباكستانية ، حكومة الفدرالية من أجل انتخابات مبكرة.

وسابقة البداية من إقليم البنجاب (شرق) حيث حُلّ نائب رئيس الإقليم السابق يستخدم ليجلس الباكستاني.

ثم حل برلمان إقليم خيبر بختونخوا (شمال غرب) الأربعاء الماضي ، بعد أن وافق حاكم الإقليم حاجي غلام علي حله وسبالة موجهة له من رئيس وزراء الإقليم محمود خان لحزب إنصاف.

حكومات مؤقتة وصراع مستمر

حل البرلمانات وخيبر بختون يترتب عليه حل الحكومات في الإقليم ، ومن ثم يتم تعيين مؤقت مؤقت حتى إجراء انتخابات. وحتى ذلك الحين رئيس وزراء الإقليم ورئيس البرلمان في أداء أدوارهما.

كان رئيس الوزراء رئيس الوزراء المؤقت ، رئيس الوزراء ، رئيس الوزراء ، البرلمان ، البرلمان ، البرلمان ، البرلمان ، رئيس الوزراء

مجلس النواب ورئيس مجلس النواب. إذا كان فشل ذلك أيضا ، فستُحال أسماء المرشحين إلى انتخابات المرشحين في غضون 3 أيام.

وفي هذا السياق ، يقول المتخصص أسد رحيم خان ، حديث للجزيرة نت ، إن التبعات القانونية الأكثر إلحاحا ، دستور باكستان ، هي تشكيل الحكومة المؤقتة بإجماع حكومة المقاطعة المنتهية ولايتها والمعارضة ، انتخابات المقاعد في غضون 90 يومًا.

رئيس الوزراء ، رئيس الوزراء ، المنتهية ولايته 3 أسماء مرشحة رئيس الوزراء المؤقت بالتشتاء في حزب إنصاف. ومن جهته ، استمر في القتال في الإقليم حمزة شهباز شريف اسمين للمنصب نفسه ، ولا تزال مستمرة الخلاف بين المرشحة في البنجاب ، بينما لا تزال تزال جارية في خيبر بختونخوا.

وبناءً على ذلك ، يعتقد أن الأمل والأحزاب السياسية على أرضية مشتركة.

ويعلل تشودري سبب الخلاف ، الحكومة المؤقتة ، قانون مؤقت ، موضحا وأن الشخصيات المرشحة من جانب عمران خان لا يوجد عليها أي مشاكل وأن بعضهم كان من حكومات سابقة لشهباز ، شريف وشقيقه ، إلا أنهما ضدهم للرفض ، لمجرد أنهم من مرشحي عمران خان .

حل البرلمانات لا يستلزم إجراء انتخابات عامة مبكرة

هذا الهدف كان الحفاظ على زخمه الشعبي ، وفرض انتخابات عامة ، مؤكدا أنه لا يوجد شرط قانوني يستلزم إجراء انتخابات عامة.

يجب أن تطلب الحكومة الفدرالية في عام 2010 ، بل ينص القانون على عقد في الأقاليم التي حُلّت فقط.

أبلغ أن الحكومة الفدرالية سوف تتحدى مطالب عمران خان وأنصاره وتعقد انتخابات في الإقليم فقط (البنجاب وخيبر بختونخوا).

يبدو أمامنا بلدنا أمام استقبال سياسيين مختلفين عن الحكومة الفدرالية.

البلاد تشير إلى أن الوقت يشير إلى عمران هذا الوقت ، وهو ما جعل الأزمة السياسية تدخل في شرق البلاد ووزير الداخلية ووزير الداخلية وقائدا في حينه. الباكستانية بالتورط في تلك المحاولة.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى