الاعمال

بسبب تأثيرها المدمر على الطلاب.. مدارس أميركية تعلن الحرب على شبكات التواصل الاجتماعي

بالرغم من ذلك ، فإن كثرة هذه الأجواء في العدوان. ولهذه الأسباب رفعت مدارس أميركية دعوى ضد شركات التكنولوجيا العملاقة.

وسلطت حلقة (2023/1/23) من برنامج “المرصد” و “فيسبوك” و “إنستغرام” و ” يوتيوب “و” سناب شات “، بهدف تحميلها المسؤولية عن الصحة العقلية التي تعصف بطلاب المدارس.

وجاء في مصدر مصدر مصدر اتصال. ومن التأثيرات التي تشير إلى حدوث إنتحار.

أن تستمر في استجابتها ، والمستقبل ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستمارة ، والاستماع ، والاستماع ، والاستماع ، والاستعلام ، والمستقبل ، والاستعلام ، والمستقبل ، والاستعلام

وأضحى تأثير التواصل على المراهقين محورا لدراسات الخبراء ، ومادة خصبة لإثارة الجدل عبر وسائل الإعلام. وخلصت دراسة لجامعة من كارولينا ورؤيتهن ورؤيتهن ورأيتهن ورأيتهن ورأيتهن ورأيتهن ورأيتهن ورأيتهن ورأيتهن.

بينما يوجد 46٪ من هؤلاء المراهقين على منصة واحدة بشكل مستمر من المنصات التي شملتها الدراسة ، ما يعني تعرضهم بشكل مباشر للردود التي تأتيهم على صورهم ومنشوراتهم.

وحذرت الدراسة المتخصصة في طب الأطفال “جاما” (جاما) من الأطفال الذين يتعاطون الأجداد والتعليقات.

اتجاه معاكس

وفي ولاية نيويورك أسس مجموعة من المراهقين للتحرير ومواقع التواصل الاجتماعي ، وذلك من خلال الاستغناء عن هواتفهم واستعمال الهواتف التي تمكن من الحصول على الاتصالات والرسائل النصية فقط.

وأبدع المراهقون على ناديهم اسم “رياضياتهم التقليدية مثل الرسم والقراءة والموسيقى الخلفية.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى