الاعمال

انتقاد علني نادر لروسيا.. الرئيس الصربي يندد بجهود فاغنر لتجنيد مقاتلين من بلاده للحرب في أوكرانيا

تحالف رئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش جهودا بيتها مجموعة فاغنر الروسية في بلادها لتجنيد مقاتلين ، وذلك بترميز مجموعة إعلانا محليا يدعو الصرب إلى القتال في أوكرانيا. وينطوي موقف الرئيس الصربي على انتقاد علني نادر لروسيا ، من بلد في منطقة البلقان يصنف على أنه حليف لموسكو.

نشرت وكالة “بيتا” للأنباء عن فوتشيتش ؛ وكان الفرع الصربي لمحطة “آر تي” الروسية لمنزل من موسكو بث الإعلان المثير للجدل في وقت سابق الشهر الحالي.

ويقاتل عدد ضئيل من الصرب إلى جنب إلى جنب إلى جنب مع دعمها في أوكرانيا منذ اندلاع القتال في البلاد لأول مرة عام 2014. ولم تنشر تصدر الصربية أي رقم محدّد الصرب الذين قاتلوا في أوكرانيا.

ولطالما كانت صربيا حليفا موثوقا بها لروسيا ، وباستثناء بيلاروسيا ، فصربيا هي البلد الأوروبي الوحيد الذي لم يحذذ حذو الغرب فرض عقوبات على موسكو.

وبثت وكالة الأنباء الروسية “ريا” الثلاثاء مشاهد تظهر على ما يبدو مواطنًا مشاركًا في تدريب الأسلحة في أوكرانيا.

وبرزت مجموعة فاغنر -التي تأسست عام 2014 والمنخرطة في إطار الصورة لبيرات في أفريقيا والشرق الأوسط- ايمبير الروسي فلاديمير بوتين قوات الرئيس بشن حرب على أوكرانيا في 24 فبراير / شباط 2022.

الحرب ، الحرب ، بدأت ، تظهر ، مظاهرات داعمة للكرملين.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى