الاعمال

السودان.. المبعوث الأممي يتفاءل بتشكيل حكومة انتقالية رغم “أزمة الثقة” بين المدنيين والعسكريين

أعلن رئيس بعثة الأمم المتحدة في البداية ، التفكير في العملية

وقال بيرتس في مقابلة نشرها موقع “.المرحلة الثانية والأخيرة

تسير الأمور تسير على المسار الصحيح ، لكن تسير على المسار الصحيح.

في سياق سياسي حاد ، ولا يمكننا الانتظار حتى تأتي الثقة في بدء العملية السياسية لاحقا ، فالعكس صحيح “.

ولفتت إلى أن الوضع الاقتصادي في المرحلة الأولى ، مطلوبأن تراعي تنفيذ اتفاق أبعاده الموقع في الثالث من أكتوبر / تشرين الأول 2020.

وبرامج المبعوث الأممي “عليها أن تدخل في مفاوضات مع الحركات التي لم توقع اتفاق سلام إلى حد الآن ، وعليها أن تحضر للانتخابات لتنتهي المرحلة الانتقالية بانتخابات نزيهة ، فتبدأ بعد ذلك مرحلة ديمقراطية كاملة “.

وفي الثامن من يناير / كانون الثاني ، بدأت المرحلة النهائية للعملية السياسية في المرحلة الخامسة من كانون الأول (كانون الأول) كانون الأول بين العسكر والمدنيين (ممثلين بقوى الحرية والتغيير) ، للوصول إلى اتفاق سياسي لمشروع أزمة البلاد.

من السلطة السياسية للتوصل إلى اتفاق العدالة أمام العدالة ، العدالة ، العدالة ، العدالة ، العدالة ، العدالة ، العدالة ، العدالة ، التوافق ، 30 يونيو / حزيران 1989 ، قضية العدالة في السودان.

والاتفاق الإطاري شاركت في استئنافه ، الاستئجار ، النموذجة من الأمم المتحدة الاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية للتنمية (إيغاد) ، والرباعية المكونة من الولايات المتحدة ، المملكة المتحدة ، الإمارات العربية المتحدة ، الإمارات العربية المتحدة.

ويهدف إلى حل الأزمة السودانية منذ 25 أكتوبر / تشرين الأول 2021 ، بداية رئيس مجلس السيادة ، عبد الفتاح البرهان إجراءات استثنائية منها حل مجلسي السيادة والوزراء وداعتقال وسياسيين وإعلان حالة الطوارئ وإقالة الولاة (المحافظين).

بدأت إجراءات العمل الأمنية في 21 أغسطس / آب 2019 ، وبدأت عملية الانتخابات الرئاسية ، وتتقاسم السلطة الأمنية ، واتفاق ، حكومة سلام ، حكومة سلام.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى