الاعمال

أرباح مايكروسوفت غير المتوقعة تهدئ المخاوف من انهيار قطاع التكنولوجيا

أعلنت “مايكروسوفت كورب” (Microsoft) ، الثلاثاء ، أرباحا فصلية أفضل من المتوقع ، في وقت ساعد الأداء القوي لأنشطة الخدمات السحابية في تعويضها في سوق الحواسب الشخصية ، مما دفع أسهم الشركات للارتفاع 4٪ في ما بعد الإغلاق.

ومن المرجح أن تهدأ نتائج نتائج عطرية في انهيار قطاع الاقتصاد.

ذكرت مايكروسوفت إن إيراداتها من خدمة “أزور” السحابية (Azure) ارتفعت 31٪ في الربع الثاني ، تماشيا مع تقديرات منصة “فيزيبل ألفا” ، بينما سجل قطاع الخدمات السحابية في إجمالي الإيرادات 21.5 مليار دولار مقابل توقعات جمعتها منصة “رفينيتيف” (Refinitiv) من وول ستريت ، تبلغ قيمته 21.4 مليار دولار.

2018 ، 2018 ، 2018 ، 2018

أرباح الشركة 2.32 دولار للسهم الواحد مع توقعات بأن تبلغ 2.29 دولار ، ووصل صافي أرباح الشركة الفصلية إلى 16.43 مليار دولار.

وتعاني الشركة أيضا من ركود في سوق أجهزة الحاسوب (الكمبيوتر) الشخصية بعد أن تلاشت الطفرة الأساسية بجودة كورونا ، مما جعل الطلب ضئيلا على نظامها للتشغيل “ويندوز” والبرامج به وبه.

https://www.youtube.com/watch؟v=zGdHKD986B4

الرجاع

قالت مايكروسوفت انها ستزيد استثمارها في “أوبن إيه.آي” (OpenAI) ، إذ تراهن بمستقبل استثمارها هذا على الشركة الناشئة والتقنية وراء روبوت الدردشة ذائع الصيت “تشات جي.بي.تي” (ChatGPT) ، وتمهد الطريق من المنافسة مع منافستها غوغل (GOOGLE) المملوكة لشركة ألفابت.

… ويقدر حجم هذه القيمة بـ10 مليارات دولار.

قالت الشركة قبل أسبوع ، ستمر في استثمار رأس المال والمواهب في المجالات الإستراتيجية ، مثل الرجيج.

يذكر أن منصة “شات جي.بي.تي” جمعت -بعد إطلاقها في نهاية نوفمبر / تشرين الثاني الماضي- أكثر من مليون مستخدم خلال أقل من أسبوع.

استطيع أن تبدأ في إنشاء لعبة الذكاء الاصطناعي ، والتي بدأت تكهنت بتحقيق نشاط رئيسي لشركة “غوغل”.

والأربعاء أعلنت أعلنتها أنها ستشطب 10 إعلان وظيفة بحلول نهاية الثالث من 2023 ، في أحدث دلالة على تسارع وتيرة التسريح بقطاع التكنولوجيا في الولايات المتحدة في إطار عمل الشركات للركود الاقتصادي.

وقالت Microsoft إن عمليات التسريح والتغييرات الأخرى ستكلف الشركة 1.2 مليار دولار في الربع الثاني من 2023.

.
المصدر www.aljazeera.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى